مطالبات بإنشاء جهاز للشرطة البيئية في المملكة

تتعالي الاصوات  الداعية الى انشاء جهاز للشرطة البيئة في المملكة يوما بعد اخر  ومن اوائل الداعين الى انشاء مثل هذا الجهاز   الأمير بندر بن محمد آل سعود، الأمين العام للحياة الفطرية في السعودية في مقال نشر في جريدة الشرق الاوسط

image 

وأكد الأمير بندر ضرورة وجود ما يسمى بـ«الشرطة البيئية» لتطبيق اللوائح والأنظمة والتشريعات، وتأدية الحفاظ على البيئة بكافة جوانبه، خصوصا أن البيئة بحاجة إلى وجود مثل هذا الجهاز. وطالب الأمين العام لحماية الحياة الفطرية بالإسراع في إنشاء الشرطة البيئية، أو قوة حماية لأنظمة البيئة، لتعمل على تطبيق الأنظمة، من أجل منفعة المجتمع.

وعد الأمير بندر وجود جهاز متخصص لتطبيق أنظمة البيئة ينعكس إيجابا على الوطن بشكل عام، وهي التي تنصب على خدمة المجتمع المحلي، بل ومن المتوقع أن تصل للمجتمعات الإقليمية والدولية، وبالتالي خدمة البشرية جمعاء.

وعلى الصعيد نفسه طالبت 

سيدة الأعمال خديجة بخاري

بإنشاء مثل هذا الجهاز في خطوة شخصية  منها تعبر عن اهتمامها بالقضايا البيئية

وذلك في مقال نشرى في مجلة رؤى

image

وقد طرحت سيدة الاعمال مجموعة من الخطط والمقترحات نالت عليها شهادة تقدير  من  أمين بلدية المنطقة الشرقية منها :

  • إطلاق شرطة للبيئة من الأهمية بمكان لضبط منابع التلوث وإسكاته ..
  • تخصيص مساحات بيضاء داخل الأحياء وزراعتها 
  • إطلاق جائزة للبيئة من أمانة جدة .

     

  • وضع لوحات  تحذر من  رمي المخلفات بصورة عشوائية 
  • تغريم  أصحاب المباني المخالفة
  • تدريب الشباب العاطلين  في كل الأحياء  للقيام بالتوعية من مخاطر  البيئة المتنوعة
Advertisements

2 thoughts on “مطالبات بإنشاء جهاز للشرطة البيئية في المملكة

التعليقات مغلقة.